قتلها “داعش” في الرقّة… وهذا ما فعله بصفحتها الفايسبوكية

قتلها “داعش” في الرقّة… وهذا ما فعله بصفحتها الفايسبوكية

كل العرب انفو : – بعدما قتل جهاديو تنظيمالإرهابي الصحافية رقية حسن (30 عاماً) في مدينة الرقة السورية السنة الماضية، استولى الجهاديون على صفحتها عبرFacebook

من أجل تتبّع أصدقاء آخرين لها، بحسب ما صرّحت إحدى المنظمات التي تعنى بحقوق الإنسان في سوريا لموقع “دايلي مايل“.
وبحسب أحد الناشطين، فقد أعدم “داعش” رقية بتهمة التجسس، وإمداد الجيش السوري بمعلومات حول أماكن وجود الجهاديين.

ويُعتقد ان رقية هي أوّل صحافية تُقتل في سوريا، إلاّ ان مقتلها بقيَ سراً لأشهر عدّة، كي يستطيع جهاديو التنظيم ان يفيدوا من صفحتها عبر “فايسبوك” قدر الإمكان. وعلم أهلها بمقتلها منذ حوالى الأسبوع فقط.

%d مدونون معجبون بهذه: