العودة للإنتاج “مؤجلة”