مقتل محتجز الرهائن جنوب غرب فرنسا وداعش يتبنى

موقع كل العرب انفوقالت وكالة الأنباء الفرنسية، الجمعة، إن قوات الأمن تمكنت من تصفية منفذ عملية احتجاز الرهائن في منطقة تريب قرب مدينة كاركاسون جنوب غرب فرنسا، فيما أصيب الشرطي المحتجز برصاصة.

وتبنى تنظيم “داعش”، يوم الجمعة، هجمات كاركاسون التي نفذها رضوان لقديم، (مغربي الجنسية)، جنوب فرنسا.

وصرح وزير الداخلية الفرنسي، جيرار كولومب، إثر انتهاء العملية الأمنية، أن منفذ هجوم كاركاسون يدعى رضوان لقديم وتحرك بمفرده، مشيرا إلى أنه كان معروفا للسلطات بجرائم صغيرة.

وأكد وزير الداخلية الفرنسي، في وقت سابق، في تغريدة على موقع التواصل الاجتماعي تويتر، أن منفذ الهجوم قد تمت تصفيته.

وقالت وكالة الأنباء الفرنسية إن منفذ العملية من أصل مغربي، فيما أكدت الاستخبارات الفرنسية أن اسمه مدرج على قائمة مكافحة الإرهاب.

%d مدونون معجبون بهذه: