غياب النجوم في حفل ختام مهرجان القاهرة السينمائي

موقع كل العرب انفو :

أقيم مساء أمس حفل ختام مهرجان القاهرة السينمائي الدولي في دورته  38 في المسرح الكبير بدار الاوبرا المصرية وسط حضور نجوم الفن وعدد من الشخصيات السياسية والإعلامية على رأسهم وزير الثقافة الكاتب حلمي النمنم والرئيس الشرفي محمود حميدة ورئيسة المهرجان ماجدة واصف.

وبدأت فعاليات الحفل بالسلام الجمهوري ، ثم عرض فقرة فنية من اخراج المخرج المتميز خالد هلالات تضمنت عزف لموسيقى تصويرية خاصة بعدد من الأعمال السينمائية العربية والعالمية من بينها أفلام “الأيدي الناعمة” و”شمس الزناتي” والفيلم العالمي “جيمس بوند”.

قدمت الحفل الاعلامية جاسمين طه التي حرصت على أن تبدأ الحفل بصعود  وزير الثقافة حلمي نمنم لإلقاء كلمته في حفل الختام ، تلاها كلمة رئيسة المهرجان ماجدة واصف عن سعادتها بنجاح الدورة 38 رغم الصعوبات التي واجهتها الدورة لكي تظهر بهذا الشكل الراقي ، ثم أعربت عن حزنها بفقدان نجم كبير مثل محمود عبد العزيز الذي توفي قبل بدأ المهرجان بيومين تقريباً ، لذا حرصت إدارة المهرجان على إهداء هذه الدورة لروحه تكريماً لما قدمه من فن له قيمة واعمال سينمائية تعد علامة في تاريخ السينما المصرية.

وأعلنت الناقدة ماجدة واصف تكريم الممثل يحيى الفخراني ، وقدمت له جائزة فاتن حمامة للتميز نظراً لمشواره الفني الكبير الذي قدمه في السينما المصرية.

 

وبمجرد صعود الفخراني على خشبة المسرح لإستلام درع فاتن حمامة شهد الحفل تصفيقاً شديداً من الحضور إحتفالاً به ، وأعرب الفخراني عن سعادته حيث قال :”الجائزة لها معزة خاصة لأنها تحمل اسم إنسانة عزيزة عليا فنانة محبوبة من كل العالم العربي ورمز من رموز السينما فعلا وهي فاتن حمامة اللي كان ليا الحظ وشرف بالعمل معها ، وكان المفروض أن أحضر الافتتاح ولكني إعتذرت لإرتباطي برحلة علاجية مع زوجتي وتكرمت إدارة المهرجان بتأجيلها للختام”.

وحرص الفخراني على التحدث عن الممثل الراحل محمود عبد العزيز وقال :”صديقي العزيز لن ينحرم جمهوره منه لأن عمر الناس يقاس بعيشته مع الناس وليس ببقاء جسده ، وأعتقد أن عبد العزيز هيعيش كتير بأعماله ، وأنا تلقيت اتصالاً من ابنه حيث طلب مني الانضمام لشركته في رمضان المقبل ، وافقت بشرط توافر السيناريو الجيد ووجود عمل جيد يليق بمحمود ، فكلمته وقال لي إنه في باريس يجري عملية جراحية وقال “والله العظيم يا يحيى ما في أحلى من بلدنا .

ثم صعدت المؤلفة مريم نعوم على المسرح للإعلان عن جوائز مسابقة المخرجة نادين شمس حيث فاز بالجائزة الأولى المؤلف أحمد نبيل عن سيناريو “سندريلا” ، وبالجائزة الثانية سيناريو “زيارة صغيرة طويلة جدا”.

ثم صعدت على المسرح لجنة التحكيم الدولي للمهرجان للأفلام التي حصدت جوائز في المسابقة الدولية التي تضم 16 فيلما من مختلف دول العالم ، وذهبت جائزة أحسن إسهام فني للفيلم التشيكي “لسنا بمفردنا” من إخراج بيتر فاكلاف ، بينما حصد الفيلم الإيطالي “غرباء كلية” جائزة نجيب محفوظ لأحسن سيناريو.

 

وحصدت الممثلة ناهد السباعي جائزة أفضل ممثلة عن دورها في فيلم “يوم للستات” من إخراج كاملة أبو ذكرى ، أما جائزة أحسن ممثل فحصل عليها الفنان شكيب بن عمر عن دوره في فيلم “ميموزا” من إخراج أوليفر لاكس.

أما الهرم البرونزي لأحسن عمل أول أو ثاني فمنحت للفيلم المجري “قتلة على كراسي متحركة” من إخراج أتيلا تيل ، والهرم الفضي جائزة لجنة التحكيم الخاصة لأحسن مخرج عن فيلم “قطار الملح والسكر” إخراج ليسينيو أزيفيدو ، وذهب الهرم الذهبي لأحسن فيلم ومنحت للمنتج لـ “ميموزا” من إخراج أوليفر لاكس ، كما حصل الفيلم الجورجي “حياة آنا” من إخراج نيون بزيليا على جائزة لجنة تحكيم “الفيبريسي”.

 

وعقب إنتهاء تسليم الجوائز صعدت لجنة تحكيم الدورة الثالثة من مسابقة “آفاق السينما العربية” الأفلام التي حصدت جوائز المسابقة حيث حصد فيلم “لحظات انتحارية” للمخرجة المصرية إيمان النجار وفيلم “بركة يقابل بركة” للمخرج السعودي محمود الصباغ شهادات تقدير ، بينما ذهبت جائزة لجنة التحكيم الخاصة المقدمة من شركتي فيلم “كلينك” وقدرها 50 ألف جنيه لفيلم “حرائق” للمخرج السوري محمد عبدالعزيز ، وجائزة أفضل فيلم وقدرها 75 ألف جنيه مقدمة من شركة “الماسة” للفيلم التونسي “زيزو” من إخراج فريد بوغدير.

لجنة تحكيم أسبوع النقاد الدولية المقامة على هامش المهرجان الأفلام الفائزة في المسابقة منحت فيلم “في المنفي” إخراج دافيس سيمانيس جائزة شادي عبد السلام ، بينما ذهبت جائزة فتحي فرج لأفضل إسهام فني إلى المصور بافل خورجيبا عن فيلم البولندي “زود” إخراج مارتا مينوروفيتش.

ثم أعلنت لجنة تحكيم مسابقة سينما الغد الدولية جوائز الأفلام التي شاركت في الدورة الحالية من المهرجان حيث حصد الفيلم القصير “عدن” إخراج أنرديس راميريز بوليدوث من كولومبيا على جائزة يوسف شاهين لأفضل فيلم “قصير” ، بينما حصد فيلم “الناحية الأخرى لنهر دومان” للمخرج سي وونج باي من كوريا الجنوبية جائزة لجنة التحكيم الخاصة ، وذهبت شهادات تقدير لمجموعة من الأفلام منها “صعود” إخراج بيدرو بيرالتا من البرتغال فيلم “نزهة” إخراج يوري بافلوفيتش من كرواتيا فيلم “روزينيا” إخراج جوي كامبوس من البرازيل.

وشهد الحفل غياب عدد كبير من نجوم الفن حيث حرص على الحضور وزير الثقافة حلمي النمنم ووزيرة البيئة نبيلة مكرم ، والنجوم محمود حميدة ويحيى الفخراني أسرة فيلم “البر التاني” المخرج علي ادريس وبطل العمل محمد علي وابطال فيلم “يوم للستات” إلهام شاهين وناهد السباعي ووالدتها المنتجة ناهد فريد شوقي ، والمخرجة كاملة ابو علي وياسمين صبري وانتصار وإيمي سالم وزوجها، والتونسية فاطمة ناصر، والكاتب الصحفي محمود معروف والفنانة إنجي المقدم والمؤلفة هالة الزغندي والمخرج سمير سيف والمنتج محمد حفظي والدكتور خالد عيد الجليل رئيس الرقابة على المصنفات الفنية ومنى ممدوح.

 

2 thoughts on “غياب النجوم في حفل ختام مهرجان القاهرة السينمائي

Comments are closed.

acrylic paint